Press Release PRNewswire

‫يوم أوبو للابتكار 2022 يستعرض أحدث التقنيات لمستقبل أفضل

أعلنت أوبو   عن أحدث ابتكاراتها لتوفير حياة أفضل للمستخدمين كجهاز مراقبة صحة الأسرة OHealth H1 والذي يعد أول منتج تحت علامتها التجارية OHealth ،   بالإضافة إلى وحدة معالجة الصور الجديدة والمطورة حصرياً من أوبو MariSiliconY Bluetooth Audio SoC ، ونظارات الواقع المعزز OPPO Air Glass 2 .

– تسعى أوبو لإيجاد المزيد من الفرص لتمكين مستقبل أفضل بالتعاون مع شركائها حول العالم بالتماشي مع إيمان الشركة الراسخ بأهمية الابتكار.

دبي، الإمارات العربية المتحدة14 ديسمبر / كانون أول 2022 /PRNewswire/ — عقدت أوبو اليوم، حدثها التكنولوجي السنوي، يوم أوبو للابتكار 2022OPPO INNO DAY  افتراضياً تحت شعار “لمستقبل أفضل”، حيث استعرض الحدث التزام أوبو بتعزيز مبادراتها الذكية الأربعة: الترفيه الذكي والإنتاجية الذكية والصحة الذكية والتَعلُم الذكي، لتقديم المزيد من الابتكار من أجل بناء مستقبل شمولي وأكثر إيجابية للجميع.

INNO DAY 2022

جهاز  OHealth H1
كجزء من مبادراتها الذكية الأربعة، حرصت أوبو على تطوير تكنولوجيا الصحة الذكية، حيث أطلقت مختبرها المتخصص للابتكار في عام 2021 لتطوير أساليب مبتكرة لمساعدة المستخدمين على تبني أنماط حياة صحية. فيما أطلقت أوبو أيضًا هذا العام علامة تجارية فرعية ذكية جديدة للرعاية الصحية، وهي OHealth.  

وخلال يوم أوبو للابتكار، أعلنت الشركة عن جهاز مراقبة صحة الأسرة OHealth H1 ، والذي يعد أول منتج تحت علامتها التجارية OHealth . ويجمع الجهاز بين ست وظائف لمراقبة البيانات الصحية مخصصة لاستخدام العائلة ضمن جهاز واحد، بما في ذلك قياس الأكسجين في الدم وتخطيط القلب وتسمع القلب والرئة وقياس معدل ضربات القلب ودرجة حرارة الجسم وتتبع حالة النوم. ومن خلال مستشعرات عالية الدقة وخوارزميات صحية رائدة، سيساعد جهاز OHealth H1 المستخدمين على جمع بيانات صحية دقيقة والعناية بشكل أفضل بصحة الأسرة بأكملها. على عكس تصاميم المعدات الطبية التقليدية ، فإن OHealth H1 عبارة عن جهاز فائق الخفة يزن 95 جرامًا فقط ويتميز بحواف مستديرة الشكل وتصميم بيضاوي أحادي المركز، بما يسهل على المستخدمين حمله معهم في أي مكان لمساعدتهم على جعل الممارسات الصحية المنتظمة جزءاً من روتينهم اليومي.

يأتي جهاز OHealth H1 في إطار جهود أوبو لتحسين مستوى الرعاية الصحية من خلال تقديم حلول ذكية ومريحة للمستخدمين والمستشفيات والعيادات.

معالج الصور  MariSilicon Y
بعد أول وحدة معالجة صور مصممة حصرياً من أوبو MariSilicon X، كشفت أوبو عن أحدث ابتكاراتها  MariSilicon Y Bluetooth Audio SoCالجديد كليًا في يوم أوبو للابتكار حيث تعد MariSilicon Yمن أوائل وحدات معالجة الصور التي تستخدم تقنية N6RFالمتطورة، وتضم Pro Bluetooth Packالجديدة كلياً والتي تم تطويرها لتزيد من عرض النطاق الترددي للبلوتوث بنسبة تصل إلى 50٪ مقارنة بالقدرات المتوفرة حالياً في السوق العالمي. فيما تضم وحدة MariSilicon Yتقنية ترميز URLCالحصرية ووحدة معالجة الصور المتخصصة والتي تقدم قوة حوسبة استثنائية تقوم بأكثر 590 عملية في الثانية.

 وتتميز وحدة MariSilicon Y بقدرات كبيرة لنقل صوت غير مسبوق 24 بت / 192 كيلو هرتز، بجودة فائقة الوضوح من خلال البلوتوث لأول مرة على الإطلاق ، مما يوفر للمستخدمين جميع مزايا الاتصال اللاسلكي بنفس جودة الصوت كالاتصال السلكي مع فتح إمكانيات جديدة في تجارب الصوت المكاني. يمكن للمستخدمين الآن الاستمتاع بأعلى جودة صوت رقمي من خلال سماعات الأذن اللاسلكية وسماعات الرأس التي تعمل بتقنية البلوتوث ، مع MariSilicon Y .

OPPO Logoنظارات الواقع المعزز Air Glass 2
خلال الحدث، قدمت أوبو أيضًا أحدث نظارات للواقع المعزز – OPPO Air Glass 2 والتي تزن حوالي 38 جرامًا فقط، وتتميز النظارات الجديدة بتصميم قوي وخفيف الوزن للغاية يتضمن أول عدسة دليل موجي بصري في العالم مطورة حصرياً من أوبو، حيث ستصحح هذه العدس ة الرؤية وستوفر العديد من الميزات للمستخدمين، مما يجعلها مطابقة تقريبًا للنظارات العادية. فيما سيكون بإمكان نظارات الواقع المعزز الجديدة القيام بمكالمات هاتفية وإجراء ترجمة فورية وتوفير خصائص التنقل اعتماداً على موقع المستخدم وتحويل الصوت إلى نص للأشخاص الذين يعانون من تحديات سمعية وتقديم العديد من التجارب الذكية. هذا وتهدف النظارات الجديدة إلى تسليط الضوء على الإمكانات الجديدة في مجال التفاعل بين الإنسان والآلة واستعراض اكتشافات أوبو في مجال التكنولوجيا بالإضافة إلى مبادرات أوبو الذكية الأربعة .

تمكين مستقبل أفضل من خلال الابتكار
  قال بيت لاو ، نائب الرئيس الأول ورئيس المنتجات في أوبو: “في ظل التحديات الحالية التي يشهدها قطاع التكنولوجيا اليوم، فإننا نعتقد أن السبيل الوحيد للاستمرار هو الابتكار ودفع حدود الابداع. وإننا من خلال شعارنا الشهير “إلهام المستقبل”، سنواصل تقديم منتجات وتقنيات فائقة الجودة للمستخدمين لنضمن حياة أكثر تطوراً وذكاءً للجميع. وكما سنعمل مع المزيد من الشركاء لتمكين مستقبل أفضل من خلال الابتكار، وإيجاد الفرص والإمكانيات لتقديم تجارب استخدام ذكية تلبي تطلعات المستخدمين.”

لطالما واصلت أوبو بناء نظامها التكنولوجي المتكامل من خلال التعاون مع الشركاء العالميين لإنشاء مجتمع منفتح وشمولي ومتطور، حيث مكنت أوبو أكثر من 300,000 مطور و 700,000 مخترع من توزيع منتجاتهم وخدماتهم من خلال منصات أوبو المفتوحة. وكما نظمت أوبو أيضاً مسابقة OPPOHack لتعزيز التواصل بين المبتكرين ودعم المطورين والمبرمجين العالميين.

وكانت أوبو قد أطلقت في مايو مسرع الابتكار التابع لمركز أبحاثها وذلك لإيجاد المزيد من الحلول التي تسهل الوصول لأحدث التكنولوجيا وتعزز الصحة الرقمية، وذلك بالتعاون مع المتخصصين في مجال التكنولوجيا ورجال الأعمال. فيما أعلنت أوبو أواخر أغسطس عن أفضل 10 عروض تم اختيارها من بين 536 مشاركاً من 39 دولة ومنطقة، حيث تم منح الفرق العشرة منحة تبلغ حوالي 46000 دولار أمريكي إلى جانب فرص متنوعة للاستثمار والدعم التكنولوجي والشراكات التجارية والترويج العالمي لابتكاراتهم . تأتي هذه المبادرات انطلاقاً من إيمان أوبو بأهمية التكنولوجيا والابتكار لتحسين حياة المستخدمين.

 تواصل أوبو فتح آفاق وإمكانيات جديدة من التجارب الذكية بالاعتماد على تقنيات مستقبلية مثل جهاز OHealth H1 ووحدة معالجة الصور Marisilicon Y ونظارات Air Glass 2 ، وذلك انطلاقاً من إيمانها الراسخ بالابتكار والإبداعات التكنولوجية، وكما تلتزم الشركة بمبادئ الانفتاح والشمولية لتلهم المزيد من التعاون والابتكار لتحقيق رؤيتنا لمستقبل أفضل.

لمحة عن أوبو
تأسست  أوبو في عام 2004، وتعد من أبرز الأسماء الرائدة عالمياً في مجال التكنولوجيا، حيث تشتهر بتركيزها على التقنيات المبتكرة واللمسات الفنية المتميزة في التصميم.

وتهدف أوبو إلى بناء منظومة متعددة المستويات من الأجهزة الذكية، تواكب من خلالها عصر الاتصالات الذكية الذي نعيشه. وتعتبر الهواتف الذكية   التي تنتجها أوبو منصةً لتقديم محفظة متنوعة من الحلول الذكية والرائدة، على مستوى الأجهزة والنظام والبرمجيات. ولتحقيق هذا الهدف، أطلقت أوبو في عام 2019 خطة على مدى ثلاثة أعوام، لاستثمار 7 مليار دولار أمريكي في مجال الأبحاث والتطوير، لابتكار تقنيات تسهم في تعزيز إمكانيات التصميم.

وتبذل   أوبو  جهوداً دائمةً لوضع منتجات تتميز بأعلى مستويات التطور التكنولوجي ضمن تصاميم جمالية مميزة وفريدة في متناول المستخدمين في مختلف أرجاء العالم، استناداً إلى فلسفة العلامة التي تتمحور حول الريادة والشباب والقيم الجمالية، حيث تلتزم أوبو بتحقيق هدفها في منح المستخدمين الاستثنائيين إمكانية الإحساس بجمال التكنولوجيا.

وركزت أوبو، خلال العقد الماضي، على   تصنيع هواتف ذكية   تتميز بإمكانيات تصوير غير مسبوقة،   حيث أطلقت أول هواتفها في 2008، وأطلقت عليه اسم سمايل فون، وكان بداية انطلاقها في سعيها الدائم نحو الريادة والابتكار  ووجهت العلامة اهتمامها على الدوام على احتلال مركز الصدارة، وهو ما نجحت في تحقيقه عبر تقديم   أول هاتف ذكي مزود بكاميرا دوارة   في عام 2013، فضلاً عن إطلاق أنحف هاتف ذكي في عام 2014، كما كانت أول شركة تقدم تكنولوجيا بيريسكوب في كاميرا الموبايل، أتاحت لها تقديم خاصية التقريب خمس مرات وتطوير أو   هاتف ذكي تجاري متوافق مع شبكات اتصالات الجيل الخامس   في أوروبا .

وتحتل أوبو اليوم المرتبة الرابعة بين علامات الهواتف الذكية، عبر الأجهزة الذكية وواجهة المستخدم ColorOS وخدماتها الإلكترونية مثل أوبو كلاود وأوبو+.

وتقدم أوبو خدماتها ومنتجاتها في أكثر من 40 دولة، كما تدير ستة معاهد للأبحاث وخمسة مراكز للبحث والتطوير موزعة في مختلف أنحاء العالم، من سان فرانسيسكو غرباً وصولاً إلى شنجن شرقاً. كما افتتحت الشركة مركزاً دولياً للتصميم في لندن، وتلعب هذه المراكز كافة دوراً محورياً في ابتكار أحدث الحلول التقنية التي تسهم في رسم ملامح مستقبل الهواتف الذكية وقطاع الاتصالات الذكية.

لمحة عن أوبو الشرق الأوسط وأفريقيا
دخلت أوبو سوق منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في عام 2015، عبر تأسيس مكتب إقليمي لها في العاصمة المصرية، القاهرة. وبعد النجاح الكبير الذي حققته مبيعات الشركة خلال عامها الأول من وجودها في القاهرة، أطلقت أوبو خطط توسع طموحة في المنطقة، حيث أطلقت عملياتها في سلطنة عمان في عام 2019. تتمتع أوبو حالياً بحضور فعلي في أكثر من 13 سوقاً في المنطقة، بما فيها مصر والجزائر وتونس والمغرب والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت وقطر والبحرين وكينيا ونيجيريا وجنوب أفريقيا وشرق المتوسط.

وسعياً لتعزيز حضورها في المنطقة وتماشياً مع استراتيجيتها لتكييف منتجاتها مع متطلبات الأسواق المحلية، زادت أوبو من استثماراتها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا عبر تأسيس معمل في الجزائر في عام 2017. وأصبحت الشركة بذلك أول علامة تجارية صينية تؤسس منشأة صناعية في منطقة شمال أفريقيا. وعملت أوبو على تطوير وتحسين منتجاتها بناء على متطلبات الجمهور المستهدف وآرائه في كل منطقة، كما حرصت دوماً على تخصيص حملاتها الترويجية وفقاً للثقافة المحلية، وما يناسب فئة المستهلكين الشباب في كل دولة. كما تحرص الشركة على الدوام على العمل مع فرق محلية للتعرف بشكل أفضل على المستهلكين المحليين وتوفير خدمات على أعلى مستوى من الجودة.

وبدأت أوبو خلال العام الماضي بتعديل خط منتجاتها بما يتلاءم مع منطقة الشرق الأوسط تحديداً، حيث أطلقت هاتفها الذكي الرائد ضمن سلسلة أوبو فايند X وطرحت سلسلة هواتف أوبو رينو . وستواصل أوبو تطوير خط منتجاتها المحلية لتوفير المزيد من سلاسل الهواتف الممتازة للمستهلكين في المنطقة.

وتعمل أوبو، انطلاقاً من مكانتها كشركة عالمية رائدة في مجال الابتكار والتكنولوجيا، على اتباع أعلى معايير الاستدامة للحفاظ على البيئة لأجيال المستقبل، وسعت إلى إحداث تغييرات إيجابية عبر إطلاق مبادرات اجتماعية وإنسانية محلية، فضلاً عن الحملات الخيرية.

صورة: https://mma.prnewswire.com/media/1968574/OPPO_INNO_DAY_2022.jpg
شعار: https://mma.prnewswire.com/media/1451542/OPPO_Logo.jpg