Press Release PRNewswire

‫شبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): استطلاع رأي: 85% من المستجيبين يشيدون بمفهوم الصين للمستقبل المشترك

بكين، 10 ديسمبر 2022 / PRNewswire / — أشاد ما يصل إلى 85 في المائة من المستجيبين في دراسة استقصائية عالمية بمفهوم “مجتمع له مستقبل مشترك للبشرية” في حين أعرب 94.2 في المائة منهم عن تقديرهم للقيم التي اقترحتها الصين وهي “السلام والتنمية والإنصاف والعدالة والديمقراطية والحرية” لكل البشرية.

تم إجراء الدراسة الاستقصائية من قبل CGTN Think Tank و Tsinghua-Epstein Center for Global Media and Communication . تم استطلاع الرأي على إجمالي 4000 شخص من 20 دولة قبل رحلة الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى المملكة العربية السعودية لزيارة الدولة وحضور القمة الصينية العربية الأولى وقمة مجلس التعاون الصيني الخليجي.

في العقد الماضي، وقعت الصين اتفاقيات تعاون مبادرة الحزام والطريق ( BRI ) مع 20 دولة عربية، ودعمت 17 دولة عربية مبادرة التنمية العالمية التي اقترحتها الصين ( GDI ).

طرح الرئيس شي مؤشر التنمية العالمية في المناقشة العامة للدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة في 21 سبتمبر 2021، داعيًا المجتمع الدولي إلى وضع التنمية في مرتبة عالية على جدول أعمال السياسة الكلية العالمية والعمل معًا لتوجيه التنمية العالمية نحو تحقيق مرحلة أكثر توازنًا وتنسيقًا وشمولية.

ووافق 78.4 في المائة من الذين خضعوا للاستقصاء على مؤشر التنمية البشرية المرتبط بنوع الجنس، معتقدين أن “التنمية طريقة هامة لحل المشاكل العالمية”، في حين أقر 79.4 في المائة منهم بثمار التعاون التي حققتها “مجموعة أصدقاء GDI ” التي شاركت فيها الصين.

يشهد العالم اليوم تغيرات عميقة لم يسبق لها مثيل في قرن من الزمان. وتواجه كل من الصين والبلدان العربية المهمة التاريخية المتمثلة في تحقيق التجديد الوطني وتسريع التنمية الوطنية.

ولتحقيق هذه المهمة، اتفق 85.2 في المائة من المجيبين على أنه ينبغي للبلدان أن تتخذ إجراءات فعالة للتصدي بشكل مشترك للمخاطر والتحديات في التنمية العالمية، في حين يتوقع 84.7 في المائة من المجيبين أن تعزز البلدان تنمية عالمية أكثر شمولًا وتنوعا وأن تحافظ بشكل مشترك على الاستقرار الاقتصادي العالمي.

في مواجهة الظروف الوطنية المختلفة، قال 84.1 في المائة من المجيبين إن الشرط الأساسي للتعاون هو احترام مسارات التنمية والاختلافات في الأنظمة في مختلف البلدان، ويتوقع 89.6 في المائة من البلدان حل النزاعات الدولية من خلال الحوار والتشاور.

وعلاوة على ذلك، وافق 85.6 في المائة من المجيبين على مبادرة الأمن العالمي التي اقترحتها الصين، معتقدين أن الأمن شرط أساسي للتنمية.

اقترح شي GSI في حفل افتتاح منتدى بواو لمؤتمر آسيا السنوي 2022 في أبريل لتعزيز الأمن للجميع في جميع أنحاء العالم.

وأشار 80.8 في المائة من المجيبين إلى أن الهيمنة وسياسة القوة تهددان الأمن العالمي، وعارضوا الهيمنة وسياسة القوة وفرض عقوبات تعسفية على بلدان أخرى، في حين أشار 80.4 في المائة من المجيبين من البلدان النامية إلى أن عقلية الحرب الباردة وسياسة القوة تهدد السلام العالمي وتفاقم التحديات الأمنية، وينبغي للبلدان أن تعمل معا لبناء هيكل أمني متوازن وفعال ومستدام.

الرابط:  https://news.cgtn.com/news/2022-12-08/85-of-surveyed-laud-China-s-concept-of-shared-future-CGTN-poll-1fBjAvtFYoo/index.html